مقام معظم رهبری:

بانوان باید خوب درس بخوانند. البته هدف نهایى درس‌خواندن بانوان، تنها مجتهد شدن یا فیلسوف شدن نیست، آشنائى با معارف اسلامى و قرآنى است که می تواند براى خود آن ها و براى دیگران مورد استفاده قرار بگیرد.

معاونت آموزش

 

 

القلق النفسی و طرق علاجه فی القرآن الکریم

 

عنوان:

القلق النفسی و طرق علاجه فی القرآن الکریم

نام و نام خانوادگی:

زهرا رحیمی

گروه:

علوم قرآن و حدیث

تابعیت:

 عراق

کد تحصیلی:

1373431

محل تحصیل:

مؤسسه آموزش عالی بنت الهدی

رشته:

 تفسیر و علوم قرآن

استاد راهنما:

 میرزا علیزاده

استاد مشاور:

 محمدرضا  احمدی

تاریخ دفاع:

23/5/1390

تعداد صفحات:

 158

تعداد منابع:

 152

کلید واژه های پایان نامه:

. ندارد 

چکیده پایان نامه:

اهتم الدين الإسلامي اهتماما بالغاً بالإنسان وبنفسه حيث شرع له منهاج الحياة فأرسل له كتاباً وهو القرآن الكريم وفيه طرق الوصول للسعادة الأبدية، وجعله دواء لكل داء، دواء للأمراض الجسدية والنفسية. ومن إحدى هذه الأمراض النفسية التي هي أساس لكل ألم نفسي وموضع ابتلاء أكثر الناس "مرض القلق" وهذا المرض لا يخص زماناً ما، بل يزداد يوماً فيوماً، وسُمي هذا العصر بعصر القلق.
فلهذا اخترت مسألة القلق النفسي موضوعاً لرسالتي، فصارت رسالتي بهذا العنوان: القلق النفسي وطرق علاجه في القرآن الكريم.
تحتوي هذه الرسالة من ثلاثة أبواب:
الباب الأول: المباحث العامة يشتمل على فصلين، الفصل الأول: المباحث التمهيدية، الفصل الثاني: المفاهيم.
والباب الثاني: أسباب القلق، وقسمت هذا الباب أيضاً إلى فصلين، الفصل الأول: الأسباب الاعتقادية وهي: 1. الكفر، 2. الشرك، 3. النفاق، 4. ضعف الإيمان.
والفصل الثاني: الأسباب النفسية وهي: 1. الذنب، 2. الحسد، 3. سوء الظن، 4. الرياء، 5. عدم التوكل على الله، 6. حب الدنيا، 7. الخوف وذكرت بعض مصاديق الخوف وهي: 7ـ1. الخوف من الموت، 7ـ2. الخوف من الفقر، 7ـ3. الخوف من الحاكم الظالم،7ـ4. الخوف من القتال، 7ـ5. الخوف من الحوادث الطبيعية، 7ـ6. الخوف من المستقبل، 7ـ7. الخوف من التهم.
واستشهدت لكل سبب بآيات مباركة وأحاديث شريفة.
وأخيراً في الباب الثالث تطرقت إلى أهم طرق علاج مرض القلق ويحتوي هذا الباب من فصلين، الفصل الأول: الأسباب الذاتية والفصل الثاني: الأسباب الخارجية. فالأسباب الذاتية هي: 1. الإيمان، وذكرت فيه تصريحات بعض علماء النفس الغربيين بتأثير الإيمان على أمن الإنسان وراحته النفسية. 2. التوكل، 3. الصبر، 4. التوبة، والأسباب الخارجية هي: 1. العبادات وذكرت بعض مصاديق العبادة: 1ـ1. الوضوء، 1ـ2. الصلاة،1ـ3. قراءة القرآن، 1ـ4. الذكر، 2. النوم.
واستشهدت لكل طريقة من طرق العلاج بآيات مباركة وأحاديث شريفة أيضاًً.
وفي النهاية ذكرت خلاصة البحث.
واعتمدت في رسالتي هذه على التفاسير المختلفة من الفريقين، والكتب المتنوعة النفسية القرآنية والنفسية المحضة، والكتب الأخلاقية والحديث.